ثقافة عامة

رجل ضل سبيله في الصحراء، ولم يجد ما يأكل إلا ما قد يكون حراماً. الحكم في هذه الحالة

ضل رجل في الصحراء ولم يجد ما يأكله إلا ما قد يكون ممنوعا. الحكم في هذه القضيةلا شك أن ديننا الإسلام دين راحة لا عسر ، وهذا يفسر سبب جوازه في كثير من المواقف التي يواجهها المسلم في حياته ، وذلك للتخفيف من حدته وعدم تعقيده ، مثل السماح للمسلم بالوضوء من الرمال في حالة نقص المياه من حولك.

ضل رجل في الصحراء ولم يجد ما يأكله إلا ما قد يكون ممنوعا. الحكم في هذه القضية

ونظراً لما ذكرناه سابقاً من الأسباب المتعلقة بجواز ديننا ، الإسلام ، فإن هناك مواقف كثيرة في الحياة يواجهها المسلم ، مما يدل على ضرورة إبلاغه بكل تلك المواقف التي تطرأ عليه ، كما ورد في القرآن الكريم. “. والحديث النبوي الشريف ، للتخلص منها بما لا يخالف شرع الله سبحانه وتعالى.

سؤال: ضل رجل في الصحراء ولم يجد إلا ما يحرم. الحكم في هذه القضية

  • الجواب: يأكل بقدر ما يزول الضرر.

.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى